فيروس الكورونا الجديدعلم الكائنات الدقيقة

العيار الفيروسي ،(العبء الفيروسي)- Viral Titer or Viral Load

العيارالفيروسي ،العبء الفيروسي-Viral Titer or Viral Load

العيار الفيروسي ،العبء الفيروسي- Viral Titer or Viral Load
يمكن حساب شدة العدوى الفيروسية النشطة، وذلك عن طريق حساب كمية الفيروس /مل من البلازما،ولذلك كل دول العالم تطلب من مواطنيها البقاء بالمنزل.

?Why should we stay home  لماذا يجب علينا البقاء بالمنزل؟

عندما يصاب الإنسان بأي فيروس على سبيل المثال فيروس الكورونا الجديد،فإن الجهاز المناعي للإنسان بفضل الله عز وجل، قادر تماماً على القضاء على أي فيروس ، ولكن إنتصار الجهاز المناعي على الفيروس يعتمد أساساًعلى  Virus Titre ، فكلما قلت كمية الفيروسات التي تعرض لها الإنسان كلما كان الجهاز المناعي قادر على مواجهة الفيروس والقضاء عليه.

– هناك دراسة حديثة جداً نُشرت في مجلة لانسيت الطبية البريطانية

 وهذه الدراسة أُجريت على مرضى فيروس كورونا الجديد ، وكشفت تلك الدراسة على كمية الفيروس التي يتعرض لها الشخص هي التي تحدد ما إذا كانت ستظهر أعراض بسيطة أو شديدة.
الإنسان المصاب بطريقة غير مباشرة عن طريق لمس أشياء ملوثة بالفيروس مثل سطح المكتب أو مقبض الباب ،يشعر بأعراض بسيطة وقليلة عن شخص أخرأُصيب بطريقة مباشرة عن طريق التعرض مباشرة لسعال شخص مصاب.

صحيفة الديلي ميل البريطانية

 ذكرت أن العلماء أكدوا أن وجود حمولة فيروسية عالية أو كمية الفيروسات Virus Titre التى تعرض لها المريض عالية،يعطي العدوى (بداية سريعة)،ويجعل الجهاز المناعي غير قادر على مقاومة فيروس الكورونا.
وتبعاً لتصريح الأطباء فالإنسان يستطيع أن يقلل فرص الإصابة الأولية الضخمة ،وذلك عن طريق الإبتعاد عن الآخرين قدر الإمكان.

دراسة أُجريت في الصين

الإنسان عندما يصاب بشكل غير مباشر ، ومثال للعدوى الغير مباشرة مثل لمس سطح مكتب ملوث ، أو لمس مقبض باب ملوث، تلك العدوى يمكن أن تنتهي بأعراض بسيطة وأكثر اعتدالاً من شخص يصاب بالعدوى بطريق مباشر،وذلك لأن الإصابة بطريقة غير مباشرة تعطي للجهاز المناعي الفرصة من الوقت للتعامل الناجح مع العدوى.
لذلك الشخص المصاب بطريقة مباشرة يتعرض لفيروسات أكثر وتظهر عليه أعراض شديدة للحمى نتيجة للتفاعل المناعي مع الفيروس ومحاولة تدميره،فترتفع حرارة الجسم ، ويستخدم الجسم سعرات حرارية كثيرة لإرسال الخلايا المناعية الى الدم لمواجهة الفيروسات، مما يسبب التعب والإرهاق الشديد لمريض الكورونا.

وقال الدكتور مايكل سكينر من إمبريال كوليدج

 المزيد من الفيروسات يعني رد فعل قوي من الجسم ، وهذا يؤدي الى شدة في الأعراض ،لأن الفيروس في هذه الحالة يكون قادر على التراكم بشكل أسرع من استجابة الجسم للعدوى .
لذلك أكد الأطباء على أنه أفضل طريقة لتقليل  Virus Titre هي الحظر أو التباعد الإجتماعي، لأن التباعد الإجتماعي الطريقة الوحيدة لإبطاء إنتشار فيروس الكورونا الجديد .
تحياتي،،،،،،،،
د / أحمد الناغي

مقالات ذات صلة

‫5 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق